الاحداث والنشاطات

«بنك بيروت» يحتفظ باللقب على حساب «الميادين» في كرة الصالات

2a051cd0-aec7-4ed8-be23-82103c472220

«بنك بيروت» يحتفظ باللقب على حساب «الميادين» في كرة الصالات

احتفظ «بنك بيروت» بلقبه بطلا لدوري كرة القدم للصالات للموسم الثاني على التوالي، بعد أن حسم الدور النهائي لمصلحته (3 ـ 2)، بعد تغلبه في المباراة الخامسة على «الميادين» (5 ـ 3)، الشوط الأول (1 ـ 1)، في قاعة «الرئيس إميل لحود»، بحضور جمهور كبير تقدمه وزير الشباب والرياضة العميد عبد المطلب الحناوي، رئيس «الاتحاد اللبناني لكرة القدم» المهندس هاشم حيدر والأمين العام جهاد الشحف، رئيس لجنة كرة الصالات سيمون الدويهي، رئيس لجنة الحكام في الاتحاد جورج شاهين، إلى رئيس مجلس إدارة «بنك بيروت» سليم صفير ورئيس نادي «الميادين» فادي نعمة.
بعد المباراة سلم حيدر كأس البطولة إلى قائد «بنك بيروت» حسن حمود، بينما سلم الوزير الحناوي كأس المركز الثاني إلى قائد «الميادين» قاسم قوصان الذي حصل على كأس أفضل لاعب في البطولة، في حين تسلم نجم «الميادين» الكولومبي أنجيلوت كأس أفضل لاعب في الدور النهائي، ولاعب «بنك بيروت» أحمد خير الدين جائزة أفض لاعب في المباراة الخامسة.
سجل للفائز ياسر سلمان، جون كوتاني، الكرواتي فسيتش (2) وأحمد خير الدين، وللخاسر رمزي أبو حيدر، حسن حسين والكولومبي أنجيلوت.
جاءت المباراة قمة في الأداء الفني الرفيع، وكان لاعبو «بنك بيروت» الأفضل وخصوصا في الشوط الأول، الذي سيطروا عليه سيطرة شبه كاملة برغم غياب نجمه علي طنيش «سيسي» بسبب الإيقاف، وحارسه الأساسي حسين همداني للإصابة، وكان بإمكانه حسم النتيجة من هذا الشوط، نظرا للفرص الكثيرة التي أهدرها اللاعبون، بالإضافة إلى تألق حارس مرمى «الميادين» طارق طبوش في التصدي للعديد من الكرات الخطرة، وساهم في بقاء فريقه في أجواء المباراة خلال الشوط الثاني، كذلك كان الحارس البديل غدي أبي عقل الذي كان خير خلف للحارس حسين همداني لتصديه لعدد من الكرات الخطيرة.
وحافظ لاعبو «بنك بيروت» على وتيرة لعبهم التصاعدي وتقدموا (3 ـ 1)، وكادوا أن يرفعوا الفارق أكثر لولا تألق الحارس طبوش، قبل أن يستعيد لاعبو «الميادين» المبادرة بقيادة انجيلوت وقاسم قوصان وبالتالي تقليص الفارق (2 ـ 3)، إلا أن الرد «البيروتي» جاء سريعا من ركلة جزاء قبل 8 دقائق من النهاية.
ولم ييأس الضيوف، بل عادوا وسجلوا هدف التقليص من جديد قبل 6 دقائق و43 ثانية، وكان بإمكانهم معادلة الأرقام لولا تسرعهم في إنهاء الهجمات الكثيرة وعدم دقتهم في التسديد على المرمى، إلى تألق الحارس الشاب أبي عقل الذي زاد عن مرماه وكان أحد أبرز المساهمين في تحقيق الفوز.
وفي الدقائق الثلاث الأخيرة، بسط لاعبو «الميادين» سيطرتهم على المجريات وكانوا الأقرب إلى تحصيل هدف التعادل، خصوصا بعد أن لجأ المدرب محمد الدقة إلى «باور بلاير»، إلا أن نجم المباراة أحمد خير الدين خطف الكرة وسجل الهدف الخامس في المرمى الخالي في الثواني الأخيرة.
] قاد المباراة الأردني حسين خلايله والعراقي حسن الجبوري، وعباس فحص (ثالثا)، ونبيل ضاهر (ميقاتيا)، وراقبها شربل كريم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>